القصة التي لا تصدق للفتاتين اللتين ولدتا معًا

القصة التي لا تصدق للفتاتين اللتين ولدتا معًا

10
0
SHARE
Prev1 of 12Next
Use your ← → (arrow) keys to browse

لم تنفصل هاتان الأختان أبدًا عن بعضهما البعض للحظة واحدة. لقد قضيتا آخر 27 عامًا من حياتهما معًا وشاركتا كل شيء بداية من الطعام حتى النوم. إن آبي وبريتاني هينسيل هما توأم ملتصق لهما جسم واحد ورأسان. وعلى الرغم من أن فرصة بقائهما على قيد الحياة لمدة 24 ساعة كانت أقل من نسبة واحد في 10 مليون إلا أنهما كبرتا بالفعل وأصبحتا امرأتين صحيحتين وتعيشان حياة طبيعية.

ونظرًا لأن آبي وبريتاني شخصان مختلفان في جسم واحد وأن كل منهما تسيطر على نصف الجسم الخاص فإن التحدي الأساسي لهما كان في تعلم كيفية العمل معًا بهدف تنسيق حركاتهما. لقد استغرق الأمر الكثير من الجهد لتعلم كيفية المشي والقيادة والسباحة والرقص والتصفيق وغيرها. ولكنهما الآن تقومان بكل هذه الأشياء بشكل طبيعي كما يقوم به أي شخص عادي. علاوة على ذلك, فإن آبي وبريتاني تملكان رخصًا للقيادة ويمكنهما قيادة السيارة والدراجة النارية.

ولكن تنسيق الحركات لم يكن أصعب شيء في حياتهما…

فنظرًا لأنهما شخص واحد برأسين فلم يكن من السهل على هذا التوأم غير المعتاد أن يتم تقبلهما من الآخرين وخاصة من الأطفال. فلم يكن الجميع مستعدًا لكي يدع طفله \ طفلها يتواصل معهما وقد كان الكثير من الأطفال يخافون من آبي وبريتاني. وفي عمر 6 أعوام فقد تمت دعوة الأختان في برنامج أوبرا وينفري وقد أصبحتا أكثر توأم سيامي مشهور في أمريكا. وقد أصبح الناس أكثر تعاطفًا معهما بعد هذا البرنامج. بدأت الفتاتان المدرسة بصورة طبيعية ولم يكن لديهما أي مشكلات مع الأطفال الآخرين. وقد أصبح لديهما الآن الكثير من الأصدقاء مثل باقي الشباب في سنهم. وبعد المدرسة فقد تخرجتا بنجاح من الجامعة.

إنهما تدينان بكل ذلك ليس لحظهم فقط ولكن للأطباء الماهرين أيضًا.

Prev1 of 12Next
Use your ← → (arrow) keys to browse

SHARE
Hi, I am Melissa. I love dogs and have three fur babies myself. I also have a passion for writing, so writing about dogs combines the two things I love most. I hope you enjoy my content as much as I enjoyed creating it for all of you fellow dog lovers!

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY