هل تتذكرها؟ حاول ألا تندهش عندما تشاهد كيف تبدو هي الآن

هل تتذكرها؟ حاول ألا تندهش عندما تشاهد كيف تبدو هي الآن

20
0
SHARE
Prev1 of 11Next
Use your ← → (arrow) keys to browse

منذ سنوات طفولتنا المبكرة ونحن نعتقد بأن الحب موجود من أجل الأشخاص الجميلين. فقط تذكر الحكايات الخيالية الرائعة التي كانت جدتك تقرأها لك قبل النوم. لقد كانت مليئة بقصص الأمراء والأميرات الجميلات. وعلى الرغم من أن الملوك الحقيقيون لا يكونون دائمًا ذو مظهر جميل كما يبدو عليه نجوم الأفلام إلا أنه في معتقدنا الخاص بشخصيات الحكايات الخيالية فإنه لا يوجد مكان للنبلاء قبيحي المظهر. فإذا كان هناك شخص قبيح المظهر ولكنه طيب القلب فإنه \ إنها سيصبح في نهاية القصة أروع مخلوق في العالم وذلك لأن الجمال هو الجائزة التي يستحقها من يقوم بأعمال صالحة. وعندما يكون هو \ هي رائعًا بدرجة كافية فإنه سيتزوج في النهاية من يحبها \ تحبه.

كان من الممكن أن ينتهي هذا التصور الخاطئ عندما نكبر إذا لم يكن هناك بعض الأشياء مثل هوليود وصناعة الموضة والمجلات وهكذا. ولكنه موجود ونحن ما زلنا متشبعين بهذه الأحكام المسبقة المضللة بأن الأشخاص الجميلين يستحقون مزيدًا من الحب أكثر من غير الجميلين. لقد سيطر هذا المفهوم على كل الإقتصاد العالمي تقريبًا. فإذا كان مظهرك أفضل فهذا يعني أنك ستكون شخصًا ناجحًا وغنيًا ومحبوبًا فهم لا يعرضون مطلقًا صورة لرجل جميل أو امرأة جميلة إلا وهم سعداء.

ولكن ماذا يحدث عندما يستحق الأشخاص قبيحي المظهر الحب وعندما يقولون بأنهم لا يهتمون بمعايير الجمال التي يفرضها المجتمع. هناك خياران في هذه الحالة: أن يتم السخرية من هؤلاء الأشخاص ووصفهم بأنهم بشعون وكارهون ولا يستطيعون إخفاء حقدهم على الأشخاص المحبوبين السعداء أو أن يتقبل الناس حبهم وحقهم في أن يكونوا سعداء تمامًا مثل الأشخاص جميلي المظهر.

لا تنسى بأن الحب والسعادة يكمنان في التفاصيل الصغيرة وليس لهما أي علاقة مشتركة بالمظهر.

شاهد قصص 10 ازواج سعداء.

Prev1 of 11Next
Use your ← → (arrow) keys to browse

SHARE
Hi, I am Melissa. I love dogs and have three fur babies myself. I also have a passion for writing, so writing about dogs combines the two things I love most. I hope you enjoy my content as much as I enjoyed creating it for all of you fellow dog lovers!

NO COMMENTS

LEAVE A REPLY